71 مستوطناً وعنصر مخابرات يقتحمون الأقصى

13 تموز/يوليو 2017
المصدر :   وكالات

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين وعناصر من مخابرات الاحتلال الإسرائيلي صباح الخميس باحات المسجد الأقصى من باب المغاربة بحراسة شرطية مشددة.

وأغلقت شرطة الاحتلال باب المغاربة عند الساعة الحادية عشر صباحًا، عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية، علمًا أنها فتحته الساعة السابعة والنصف صباحًا.

وعقب فتح الباب، نشرت الشرطة وحداتها الخاصة وقوات التدخل السريع في ساحات الأقصى وعند أبوابه، تمهيدًا لتأمين الحماية الكاملة للمستوطنين المقتحمين وسط قيود مشددة تفرضها على دخول المصلين الفلسطينيين.

وقال المنسق الإعلامي بدائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس لوكالة "صفا" إن 61 متطرفًا و7 من عناصر المخابرات وثلاثة من طلاب المعاهد والجامعات اليهودية برفقة ضابط المخابرات الأسبق "عامي" اقتحموا الأقصى.

وأوضح أن المقتحمين تجولوا في أنحاء متفرقة من المسجد بصورة استفزازية، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم ومعالمه، لافتًا إلى اقتحام 370 سائحًا أجنبيًا للمسجد.

وتواصل شرطة الاحتلال فرض قيودها وإجراءاتها على دخول المصلين للأقصى، وتحتجز بطاقاتهم الشخصية عند الأبواب قبيل السماح لهم بالدخول، فيما عرقلت الشرطة اليوم دخول أطفال المخيمات الصيفية بحجة ترديدهم "القدس عربية" أثناء دخولهم أبواب المسجد.

وكان أحد عناصر شرطة الاحتلال الخاصة اقتحم أمس الأربعاء المسجد الأقصى وهو يرفع على كتفه العلم الإسرائيلي، في سابقة خطيرة أدانتها دائرة الأوقاف بشدة.

يذكر أن المسجد الأقصى يتعرض بشكل يومي لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال التي تؤمن الحماية الكاملة لتلك الاقتحامات.

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

 مؤسسة غير حكومية تعمل على رفعة وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في العالم والدفاع عن حقوق الإنسان عموما والعربي على وجه الخصوص وترى المنظمة ان الشفافية والوضوح من اهم مرتكزات العمل الإنساني وتسعى دائما الى نشر الحقيقة كاملة مهما كانت مؤلمة باستقلالية وحيادية، وهي بذلك تسعى الى مد جسور الثقة مع الضحايا بغض النظر عن المعتقد، الدين او العرق لبناء منبر انساني وحقوقي متين يدافع عن الذين انتهكت حقوقهم وتقطعت بهم السبل بسبب تغول الأجهزة التنفيذية في الدول التي تمارس القمع والإضطهاد.