جيش الاحتلال الإسرائيلي يصادر 36 دونما زراعيا بالضفة

12 تشرين1/أكتوير 2017
المصدر :   وكالات

قال مسؤول فلسطيني، إن الجيش الإسرائيلي، قرر مصادرة 36 دونما (الدونم يعادل ألف متر مربع)، من أراضي المزارعين الفلسطينيين، في منطقة الأغوار الشمالية، بالضفة الغربية.

وقال معتز بشارات، مسؤول ملف الاستيطان في منطقة الأغوار (يتبع للحكومة) إن الجيش الإسرائيلي سلّم اليوم قرارا للمزارعين في منطقة "بردلة" في الأغوار الشمالية (شمال شرق الضفة) بمصادرة 36 دونما.

وأوضح بشارات، في تصريحات لوكالة الأناضول، أن السكان يحملون أوراقا ثبوتية، بملكية تلك الأراضي التي تُزرع بالخضروات منذ عشرات السنين.

وبيّن أن القرار يهدف إلى "تهجير السكان من أراضيهم، والسيطرة عليها لصالح الاستيطان".

وأضاف بشارات: "الجيش الإسرائيلي يحارب السكان في لقمة عيشهم".

ويقطن منطقة الأغوار نحو 10 آلاف فلسطيني، يعتمدون في حياتهم على تربية المواشي، والزراعة.

وتسيطر "إسرائيل" على أكثر من 80 بالمئة من منطقة الأغوار، وتقيم فيها 21 مستوطنة إسرائيلية، وتعتبرها محمية أمنية واقتصادية، وتسعى للاحتفاظ بالوجود الأمني فيها، ضمن أي حل نهائي مع الفلسطينيين.

لكن الفلسطينيين يشددون على أنهم "لن يبنوا دولتهم المستقلة، بدون الأغوار، التي تشكل نحو 30 بالمئة من مساحة الضفة وأغناها بالموارد الطبيعية".

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

 مؤسسة غير حكومية تعمل على رفعة وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في العالم والدفاع عن حقوق الإنسان عموما والعربي على وجه الخصوص وترى المنظمة ان الشفافية والوضوح من اهم مرتكزات العمل الإنساني وتسعى دائما الى نشر الحقيقة كاملة مهما كانت مؤلمة باستقلالية وحيادية، وهي بذلك تسعى الى مد جسور الثقة مع الضحايا بغض النظر عن المعتقد، الدين او العرق لبناء منبر انساني وحقوقي متين يدافع عن الذين انتهكت حقوقهم وتقطعت بهم السبل بسبب تغول الأجهزة التنفيذية في الدول التي تمارس القمع والإضطهاد.