139 مستوطناً وطالباً يهودياً يقتحمون باحات الأقصى

10 كانون2/يناير 2018
المصدر :   وكالات

اقتحم مستوطنون متطرفون وطلاب يهود صباح الأربعاء المسجد الأقصى من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، ووسط قيود على دخول المصلين للمسجد.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة للمستوطنين المقتحمين بدءً من دخولهم عبر باب المغاربة، وتجولهم في ساحات الأقصى، خروجاً من باب السلسلة.

وقال مسؤول العاقات العامة والإعلام بالأوقاف الإسلامية فراس الديس، إن 38 مستوطناً و60 موظفاً حكومياً إسرائيلياً برفقة ضابط المخابرات السابق "عامي" و41 طالباً يهودياً برفقة مرشدة سياحية اقتحموا المسجد الأقصى.

وأوضح أن هؤلاء المقتحمين تجولوا في باحات المسجد بشكل استفزازي، وسط تلقيهم شروحات عن "الهيكل" المزعوم ومعالمه.

وتواصل شرطة الاحتلال فرض قيودها على دخول المصلين للأقصى، وتحتجز هوياتهم الشخصية عند الأبواب، بالإضافة إلى منع العشرات من دخول المسجد.

ويتعرض الأقصى يومياً، عدا الجمعة والسبت لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال، في محاولة لفرض مخطط تقسيمه زمانياً ومكانياً.

 

 

 

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

 مؤسسة غير حكومية تعمل على رفعة وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في العالم والدفاع عن حقوق الإنسان عموما والعربي على وجه الخصوص وترى المنظمة ان الشفافية والوضوح من اهم مرتكزات العمل الإنساني وتسعى دائما الى نشر الحقيقة كاملة مهما كانت مؤلمة باستقلالية وحيادية، وهي بذلك تسعى الى مد جسور الثقة مع الضحايا بغض النظر عن المعتقد، الدين او العرق لبناء منبر انساني وحقوقي متين يدافع عن الذين انتهكت حقوقهم وتقطعت بهم السبل بسبب تغول الأجهزة التنفيذية في الدول التي تمارس القمع والإضطهاد.